الخميس ٢٦ أيلول (سبتمبر) ٢٠١٣
بقلم فاتن رمضان

فأنا وطنك الذى لن يتكرر

نثيرة

متسعة دوائرى

وموزعة أنا بدونك .. فى كل حارة وجع لى نصيب

لا أتقن فن الاختباء

ولا فن الظهور

ولا حتى فن الحياة

وحده فن تكرارى..

ووجعى..

وفرحتى..

وبعثرتى..

وتكوينى فيك

أجلس تحت نخيلى وأهز جزوعه وأفتح كفى لرطبه

تحن النخلات فتحتضن مخاضى وترتق ضلعى

خيط رفيع يربطنا مهما تغربت روحك عنى

فأنا وطنك الذى لن يتكرر

نثيرة

اليوم السادس بعد المائة الأولى
عشرة أيام وليلة


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى