الثلاثاء ١ آذار (مارس) ٢٠١١
بقلم محمد نادر زعيتر

هوى العيون؟

العين في اللغة تعني:

• عضو النظر في الكائن الحي.

• الينبوع (فيها عين جارية).

• العين هي الذات، يقال قصدته بعينه أي بذاته.

• والعين قد تعني الإصابة (من حسدأو سحر)

• قد تعني الحب (وكم تهاتف المحبون بالعيون)

قلوب العاشقين لها عيون * ترى ما لا يراه الناظرونا

...

كم ردد الشعراء في قصائد الحب الإشارة إلى العين والعيون:

في قصيدتي اللامية عن الحب والغزل والتي مطلعها:

لــبُّ القـلـوبِ للهـــوى منـــازِلُ و فـي المـقــامِ للـهـوى منــــازِلُ
أولاهـما: ألحــبُّ فيــه نـــــازِلُ ثـانيـهـمـا: ألحـبُّ فيــه عـاهِـلُ
قلت فيما يتعلق بالعيون:
بـــوحُ العيــونِ للعيــونِ واصـِـلُ عشــــقُ الجفونِ للصميمِ داخــلُ
القـلبُ والعينــان طيــفٌ شــامـلُ يَحومُ في أُفْــــقِ الهـوى يُغــازلُ
عَـبْـرَالجفـــونِ يُـلحظ التراسُـــلُ بيـنَ القــلـوبِ للـهـوى تواصُــلُ
هـــوى المـحــبِّ لـلـهـيـامِ آيــــلُ ثــم الـتنـاجـي مثــلما البَـــــلابـِلُ
عيـنُ الحبيــبِ فيضُها جـَــداولُ والقــلبُ نبـــضٌ للحياةِ عـــــائلُ
وُسْــعُ القـلــوبِ ما لـها مَكــايـلُ مــدى العيــونِ قــطُّ لا يُطــــاوَلُ
 
يحتارُ في أمرِ الهوى العــواذلُ إذ العيــونُ في الخفا شَــــــواغلُ
ألعيـنُ بحــرٌ حيثُ لا ســـواحلُ ألعينُ ســــــرٌّ كـلـها مَجاهـِــــــلُ
ألعيـنُ نـورٌ بلْ هيَ المشـــاعـِلُ ألعيـنُ تســخو دونـما مقــــــابــلُ
ألعيـنُ فـي التـراثِ ذخـرٌ هـائـلُ لهــــا معــانٍ عِــــدَّةٌ حمـــائــــلُ
هـيَ الـرؤى، ونبــعُ مـاءٍ سـائلُ هي السِّــهـامُ لا يحــولُ حــــــائلُ
ودمعُـها فـي الحــانياتِ فاعــلُ وسـحْرُها حــقٌ بـدا أوباطــــــلُ
واســــمٌ لعـينٍ سـلسـبيلٌ، نـازلُ فـــي محكـمِ التنـزيـل آيٌ مـــاثـلُ
ألعيــنُ نــورُ جسمــنا يـا عـاقلُ وذاك مـا تـضـمـنـتْ أناجـِـــــــــلُ
سلِ الهوى من في الهوى المُفاعِلُ؟تـلـــقَ العـيــونَ أنهـــــــا الأوائــلُ

ذات العيون الحزينة: شعر د. خالد محمد صافي

حبيبتي
اقذفي
الحزن الكامن في عينيك
وتحرري من قيود حبي
فقد قررت
أن أحمل حبي الواهن
في قلبي
وأن أحمل قلبي المنكسر
في جسدي
وأن أحمل جسدي
على قدمي وأرحل
يبدو أننا قد تقابلنا في الزمن الخطأ
يبدو أن حبنا قد نما في صحراء الزمن
بلا ماء
ولا ظلال
يبدو أن الليل الحالك
قد جثم بيننا

يقول ابن زهر الأندلسي:

ما لعيني عشيت بالنظـــــــرِ أنكرت بعدك ضوء القمـــرِ
وإذا ما شئت فاسمع خبري عشيت عيناي من طول البكا
وبكى بعضي على بعضي معي
 
العين الباصرة
 
إنما العين التي قد أبصـرتْ وذاك قلبي بالهوى صبّاً هـــوى
 
أبصرتُها بالصدفة ترنو ليَ ما ذنب قلبي إن أصيب بالجوى
 
العين تنطق:
 
العين تبدي الذي في قلب صاحبها
من الشناءة أو حب إذا كانا
 
إن البغيض له عين يصـــدقها
لا يستطيع لما في القلب كتمانا
 
فالعين تنطق والأفواه صـــامتة
حتى ترى من صميم القلب تبيانا
 
العيون القاتلة:
إن العيون قواتلٌ إذا حكت وكفى بقلبك شاهداً ومترجمـا
أقســـــــم لو أنك أعطيتني هدب عين كنت فيـــه ملهمـا
يقول جرير
إن العيون التي في طرفها حـــــورٌ قتلننا ثم لم يحييــــــن قتلانا
يصرعن ذا اللب حتى لا حراك به وهن أضعف خلق الله بنيانا
 
يقول علي بن الجهم:
عيون المها بين الرصافة والجســـــــرِ
جلبنَ الهوى من حيث ندري ولا ندري
 
الفرزدق:
وعينان قال الله كونا فكانتا فعولان بالألباب ما تفعل الخمرُ
 
بدر شاكر السياب
عيناك غابتا نخيل ساعةَ السحرْ* أو شرفتان ينأى عنهما القمـــــرْ
 
البحتري:
إن سحر العيون ضلّـل بي وحماني الرقادُ وردَ الخدودْ
 
أحمد شوقي:
وتعطّلت لغة الكلام وخاطبتْ عينيّ في لغة الهوى عيناكِ
 
طلال الرشيد:
عيون الحب
 
bعـيون الـحب لا يمكن تناظرْ عـيوبَ الـخل لوهوّ عيبْ كلُّــهْ
تـماري فـيه وبـوصفه تكابر تـرى مـن فوق خلق الله محلّه
 
عشق العين
قد رمى السهم غزالا فهوى .. سهم عينٍ صاد قلبي واستقر
نالني من رميه جرح الهوى .. فعشقت العين رمشاً قد سحر
 
ألله أكبر:
الله اكبر ياعيونأً ساحـــــرات
ليس فيها للمعنّى مرحمة
آه منها آه من سحر الرموش
آه من سحر بعين ترسمه
ياالعيون السود رفقاً بالهوى
وأضيئي في قلوب معتمه

إنه الأدب الشعبي، معذرة يا أصدقاء اللغة العربية من شعر محض غنائي، كما ثمة ضرورة الشعر، هنا ضرورة الطرب.

تغني نجاة الصغيرة

اغنية عيون القلب

عيون القلب... سهرانة... ما بتنامش... لا انا صاحية... ولا نايمة... ما بقدرش... يبات الليل... يبات سهران... على رمشي ... وانا رمشي ما داق النوم... و هو عيونو بتشبع نوم روح ...روح يا نوم من عين حبيبي... روح يا نوم... حبيبي... حبيبي آه من حبيبي... عليه أحلى ابتسامة... لما بتضحك عيونو باقول يالله السلامة... لما يسلم عليا... و الا يقول كلام عايزاه ورا كل كلمة اقلو يا سلام... يا سلام... يا سلام...ده قالي في يوم... يا حبيبتي خدي القمر... ورحت معاه وماداني الا السهر ... وانا رمشي ما داق النوم... و هو عيونو بتشبع نوم... روح... روح يا نوم من عين حبيبي... روح يا نوم... تقولي كلام و افرح بيه انا افرح بيه... أسيب النوم وافكر فيه أنا افكر فيه... إنت تقول وتمشي... وانا اسهر مانامش... يالي ما بتسهرش... ليلة يا حبيبي... سهرني حبيبي... حبك يا حبيبي... باكتب عالليلي اسمك يا حبيبي... إنت تقول وتمشي... وانا اسهر مانامش... يالي ما بتسهرش... ليلة يا حبيبي... سهرني حبيبي... حبك يا حبيبي... باكتب عالليالي اسمك يا حبيبي... ده قالي في يوم... يا حبيبتي... خدي القمر... و رحت معاه... وماداني الا السهر... و انا رمشي ما داق النوم... وهو عيونو بتشبع نوم... روح... روح يا نوم من عين حبيبي... روح يا نوم... حبيتك... يا حبيبي... من غير ماسال سؤال... وحاسهر... يا حبيبي... مهما طال المطال... انا بس اللي محيرني و ما خلانيش انام... إزاى أنا باقدر أسهر... وازاي تقدر تنام... و اقلو حبيبي... كل ما فيك حبيبي... و حلم... صوتك حلم... قلبك حلم... وحتى لما تتعبني و أسهرلك... سهرات حلم... وانا رمشي ماداق النوم... وهو عيونو بتشبع نوم... روح...روح يا نوم من عين حبيبي... روح يا نوم...

وتعطلت لغة الكلام وخاطبت عيني في لغة الهوى عيناك

نزار قباني

ليس الجمال يُرَى بعين ليكون
للأعمى نصيب من النظرات
ليس الجمال أسير دهر
ليزول بالشهور والسنوات
وسل الفنان يقطع بيننا فلقد
خطا فيه أعظم الخطوات
خنساء شاردة العيون بطبعها
وجه بديع مُنَمْنم القَسَمَات
يا نفس مَهْلَكِ فقد أخطئتِ
المبتغى وأسرفتِ في الكلمات
إن الجمال ثبوت عقل
قلب كبير منظم النبضات
إن الجمال تجمل يصور
الجرداء روضة في قمة الجنات
ليس الجمال يُرَى بعين ليكون
للأعمى نصيب من النظرات
ليس الجمال أسير دهر
ليزول بالشهور والسنوات
وسل الفنان يقطع بيننا فلقد
خطا فيه أعظم الخطوات
 
نزار قباني
 
العين الخضراء
"جاءت وفي يدها دفتر صغير...
ورغبت إلى الشاعر أن يكتب شعراً
في عينيها...
فإلى صباح عينيها الخضراوين
هذه الحروف..."
قالت: ألا تكتب في محجري ؟
وانشق لي حرجٌ .. ودربٌ ثري
إنهض لأقلامك .. لا تعتذر
من يعص قلب امرأةٍ .. يكفر ..
يلذ لي .. يلذ لي .. أن أرى
خضرة عيني .. على دفتري
 
العين الخضراء
"جاءت وفي يدها دفتر صغير...
ورغبت إلى الشاعر أن يكتب شعراً
في عينيها...
فإلى صباح عينيها الخضراوين
هذه الحروف..."
قالت: ألا تكتب في محجري ؟
وانشق لي حرجٌ .. ودربٌ ثري
إنهض لأقلامك .. لا تعتذر
من يعص قلب امرأةٍ .. يكفر ..
يلذ لي .. يلذ لي .. أن أرى
خضرة عيني .. على دفتري
***
وارتعشت جزيرةٌ في مدىً
مزغردٍ .. معطرٍ .. أنور
خضراء ، بين الغيم مزروعةٌ
في خاطر العبير لم تخطر ..
يروون لي أخبار صفصافةٍ
تغسل رجليها على الأنهر ..
لا تسبلي ستارةً غضةً
دمي .. لشباك هوىً أخضر
خلي مسافاتي .. على طولها
بالله .. لا تحطمي منظري ..
***
جاءت مع الصباح لي غابةٌ
تقول : من نتف لي مئزري ؟
حشدت أوراق الربى كلها
ضمن إطارٍ .. بارعٍ .. أشقر
يا عين .. يا خضراء .. يا واحةً
خضراء ترتاح على المرمر..
أفدي اندفاق الصيف من مقلةٍ
خيرةٍ .. كالموسم الخير
يا صحو .. أطعمتك من صحتي
لا يوجد الشتاء في أشهري..
***
في عينها .. لون مشاويرنا
نشرد بين الكرم والبيدر
والشمس .. والحصاد.. والمنحنى
إذ نهدك الصبي لم ينفر..
أي صباحٍ لبلادي غفا
وراء هدبٍ ، مطمئنٍ ، طري..
عيناك .. يا دنيا بلا آخرٍ
حدودها .. دنيا بلا آخر
كسرت .. آلاف النجوم على
دربٍ ستجتازينه .. فكري..
(نزار , العيون , رحلة , قباني)
 
رحلة في العيون (نزار قباني)
 
أسوح بتلك العيون
على سفنٍ من ظنون
هذا النقاء الحنون
أشق صباحاً .. أشق
وتعلم عيناك أني
أجدف عبر القرون
جزراً .. فهل تدركين ؟
أنا أول المبحرين على
حبالي هناك .. فكيف
تقولين هذي جفون؟
تجرح صدر السكون
تساءلت ، والفلك سكرى
أفي أبدٍ من نجومٍ
ستبحر ؟ هذا جنون..
قذفت قلوعي إلى البحر
لو فكرت أن تهون
ويسعدني أن ألوب
على مرفأٍ لن يكون ..
عزائي إذا لم أعد
أن يقال:
..... انتهى في عيون

مشاركة منتدى

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى