الأحد ٣٠ أيلول (سبتمبر) ٢٠١٨
بقلم أبي العلوش

بوح

عصفورٌ
حطَّ على
غصنِ القلبِ
جهارا
علمني البوح
ولا لغةٌ
وسقاني النشوةَ
أنهارا
عصفورٌ
رشَّ تألقهُ
فاخضرَّ العمرُ
وفي دعةٍ
أدخلني الجنةَ
والنارا
وأذابَ الصمتَ
بلهفتهِ
فغدوتُ جنوناً
إعصارا
ألبسني العشقَ
وأغرقني للطينِ
وكم كانَ القلبُ
بالأمسِ يهابُ
الإبحارا
عيناهُ
الضحكةُ
والغنجُ
وربيعٌ يطفرُ
إبهارا
أنغامٌ تهمسُ
في وتري
فتحيلُ الليلَ
وعتمتهُ
لبريقٍ يُغشي
الأبصارا
مهلاً ياوردُ
ومعذرةً
إنْ جنَّ الصبُّ
وأنستْهُ
عيناكَ هدوءاً
ووقارا
عيناكَ الشهدُ
وقافيتي
مذ جئْتَ
تبدى أجملها
والقلبُ تفتَّحَ
أزهارا


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى