الأحد ١٥ آب (أغسطس) ٢٠١٠
بقلم خليل الجيزاوي

صدور رشحُ الحنين للكاتبة منى الشيمى

صدرت المجموعة القصصية (رشحُ الحنين) للكاتبة منى الشيمى عن مؤسسة سندباد للنشر بالقاهرة أغسطس2010، في 120 صفحة من القطع المتوسط، وتحتوى على أربعة عشر قصة قصيرة، منها جبلان من اللحم، وصليل الأساور، وحفيف قدميك، وعزبة المحطة، ويا هنا يا عبووووود، والنص الغائب، والقطة والفئران، وبياع الحلوين، والمهندس الجديد، ونوار شجر المانجا، ولوحة الغلاف للفنانة السورية ظلال غزلان، وقدم الناقد والروائي سيد الوكيل المجموعة القصصية بكلمة نقدية على الغلاف الأخير قائلا:

نساء مني الشيمى مفعمات بالأسرار، والأشواق للحظات اكتمال لا تأتي عادة، تراهن يتحركن من وراء ستار شفيف، لا يكشف كل شيء، لكنه يسمح لنا بالإنصات إلي حفيف أقدامهن، وتنهداتهن، وهن يسعين لترتيق علاقات تتداعى وتئن داخل البيوت والغرف المغلقة. ويتلصصن ـ علي حيواتهن من نوافذ ضيقة ـ مترعات بالحنين. وإذا كانت الكتابة في أحد معانيها شكلاً من أشكال التلصص، فالقارئ لهذه النصوص، يجد نفسه شغوفا بالتلصص على نساء هذه القصص، وهن في لحظات بوحهن، فقط عليه أن ينتبه، فهن مراوغات، يثرثرن كثيراً ولكنهن لا يقلن كل شيء. هكذا تحتاج قراءة هذه القصص إلى حواس يقظة، مُنصتةً للتفاصيل الصغيرة، والمشغولة بمهارة بين السطور.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى