الخميس ٣٠ أيلول (سبتمبر) ٢٠٢١
بقلم نوميديا جروفي

عندما أغادر الحياة للأبد..

عندما أغادر للأبد
و لن أعود هنا
أطلق سراحي
و لا تبكِ عندما تفكّر بي
كن ممتنًا للسنوات الجيدة
فقد أعطيتك محبتي
يمكنك فقط التخمين
للسعادة التي جلبتها لي
شكرا لك
على الحب الذي منحتني إياه
دع الذكريات تهدئ ألمك
لن أكون بعيدة
إذا احتجتني ناديني وسآتي
بالرغم من أنك لن تستطيع رؤيتي
أو حتى لمسي
سأكون هنا
وإذا استمعت إلى قلبك
ستشعر حتما
بحلاوة الحب التي سأجلبها
و أنا غائبة عن جسدي
لا تذهب إلى قبري للبكاء
لن أكون هناك
أنا ألف رياح تهب
أنا بريق بلورات الثلج
أنا الشعاع الذي يعبر حقول القمح
أنا مطر الخريف الحلو
أنا موسيقى الطيور في سكون الصبح
أنا نجمة ساطعة في سكون الليل
لذا لا تذهب إلى قبري للبكاء
لأني سأكون معك دائما


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى