الاثنين ٢٤ آب (أغسطس) ٢٠٠٩
بقلم ميلود بنباقي

قصتان قصيرتان جدا

انفجار.

تدحرجت قذيفة قديمة من مدفعها، دون أن تنفجر...

قريبا جدا منها، تقاتل ثوار الأمس فيما بينهم بضراوة...

رأتهم القذيفة فأشفقت لحالهم... وانفجرت غضبا.

ذكرى.

أطفأ أضواء المنزل وتمدد فوق السرير.

تناهى إلى سمعه نباح كلاب ذكره بطفولته البعيدة.... رأى في حلكة الليل وجه جدته، شارب عمه، منديل أمه، شغب إخوته الصغار... ورأى نفسه طفلا يركض في النهر حافي القدمين...

في الصباح وجد فراشه مبللا بالبول... تماما كما كان يحدث له وهو صبي.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى