الخميس ٧ نيسان (أبريل) ٢٠٢٢

«مؤانسات شعرية» لدار الشعر بمراكش

تنظم دار الشعر بمراكش لحظة شعرية جديدة من برنامج "مؤانسات شعرية"، وهي الفقرة التي تعرف مشاركة الشعراء: محمد بوعابد، وخديجة السعيدي وبدر هبول، الى جانب المشاركة الفنية المتميزة للفنان عمر كروان. وتنتظم هذه الفقرة الشعرية الجديدة من "مؤانسات" يوم الجمعة 8 أبريل 2022، على الساعة التاسعة ليلا بمقر دار الشعر بمراكش الكائن بالمركز الثقافي الداوديات. شعراء "مؤانسات شعرية"، أصوات شعرية تنتمي للراهن الإبداعي المغربي اليوم، في مواصلة حثيثة من الدار لمزيد من الانفتاح على الأصوات الشعرية الجديدة.

تستضيف برمجة "مؤانسات شعرية" الشاعرة والكاتبة خديجة السعيدي، والتي أطلت على نافذة المشهد الثقافي من ديوانها "شهقتان"/2018، وواصلت مسيرتها الإبداعية من خلال نصها السيري الروائي "أسجال من نهر الحياة"/2019، وديوان جماعي "ورد من دم" بالاشتراك مع عشرين شاعرة عربية/2020، وكتابها النقدي "المرأة الرمز في شعر أحمد مفدي"/2021. الشاعرة خديجة السعدي والتي كانت ضمن "الوضيئات اللائي أسرجن الدياجير شعرا" في احتفالية الايسيسكو باليوم العالمي للشعر (2022)، وتم اختيارها الى جانب شواعر آخريات من العالم العربي (ندى الحاج، سمية اليعقوبي، هاجر محمد عمر، شريهان الطيب، ليلى ناجي علي العماري، سلوى الرابحي، حصة اسماعيل السويدي.. وآخريات).

كما تستضيف مؤانسات شعرية شاعرا وباحثا ومترجما، منذ ديوانه الشعري "ماء ريم" اختار محمد بوعابد مجالات الشعر والترجمة والبحث في التراث (الملحون)، الى جانب انشغالاته بالمجال الجمعوي والتأطير الثقافي. الشاعر بوعابد، والذي سبق له أن نقل جزء مهما من محكيات افريقية "الزوكولوكوبامبا" الى العربية، الى جانب إعداد وترجمة وتقديم كتاب "من غوايات المتفرد" لخوان غويتيسولو/2021، وترجمته لرواية "اللؤلؤة" لجون شتاينبيك/2007 والحائز على جائزة نوبل للآداب، لازال يواصل رحلة الكتابة الشعرية وهذه المرة من "ماء المجاز".

الشاعر بدر هبول، ابن مدينة طاطا، والمتوج بجوائز مهرجان إبداع الطالب (12) هذه السنة لجامعة القاضي عياض، ومن ضمن الشعراء الذي اختارت نصوصهم لجنة التحكيم "أحسن قصيدة"، لدار الشعر بمراكش، في دورتها الثالثة السنة الماضية2021، يعتبر من أكثر الشعراء الشباب حيوية، في متابعة ورشات الكتابة الشعرية في مواسمها الثلاثة الأخيرة، الى جانب فاعليته الثقافية والأدبية خصوصا في مراكش والجنوب المغربي. الشاعر هبول سيكون ضيف مؤانسات شعرية، ضمن فقرة وسمتها الدار ب "شعراء قادمون من المستقبل"، كما فعلت سابقا مع العديد من الأصوات الشعرية الجديدة التي قدمتها ضمن برمجتها.

"مؤانسات شعرية" تعرف مشاركة متميزة للفنان عمر كروان، من خلال تقديم مقامات طربية تحتفي بالقصيدة وبرموزها، وهي أيضا برمجة أخرى تنضاف لبرنامج الموسم الخامس، حيث موضوع الشعر المغربي وقضاياه محاوره الرئيسية..، هي مبادرة لمزيد من الانفتاح على أصوات: "شعراء قادمون من المستقبل" و "شجرة الشعر المغربي الوارفة"، هذا الشعار الذي أطلقته الدار منذ ما يزيد على سنة، وأمسى أيقونة يتكرر صداها هنا، وهناك. وتواصل دار الشعر بمراكش، وهذه المرة من خلال برمجة جديدة، فتح كوة على قضايا وأسئلة الشعر والمشترك الإنساني.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى