السبت ٢٠ تشرين الأول (أكتوبر) ٢٠٠٧
قطاع الاتصالات يدعم الخزانة المصرية بأكثر من 5 مليارات دولار
بقلم أشرف شهاب

موبينيل تدفع 603 مليون دولار للجيل الثالث

حصلت شركة موبينيل المقدمة لخدمات الهاتف الجوال فى مصر الأربعاء الماضى 17 تشرين أول/ أكتوبر على رخصة تقديم الخدمات الثالث للهاتف الجوال مقابل 3 مليارات و340 مليون جنيه مصرى (603 مليون دولار أمريكى). وتسمح اتفاقية الترخيص البالغ مدتها 15 عاما لشركة موبينيل بتقديم خدمات الجيل الثالث للهاتف الجوال، بعد أن حصلت عليها كل من شركة "اتصالات مصر" في أغسطس من العام الماضى، ثم شركة "فودافون مصر" في يناير من العام الحالى.

ويتوافق حصول موبينيل على هذه الرخصة مع شروط رخصتها السابقة التى كانت تقتصر على تقديم خدمات الجيل الثانى فقط، مع حقها فى الحصول علي رخصة تقديم أي خدمات جديدة يتم الترخيص بها للشركتين المنافستين بذات الشروط. وبهذا ستدفع موبينيل قيمة ترخيص خدمات الجيل الثالث على دفعات مرتبطة بتوفير الترددات، بالإضافة إلى2.4 بالمائة من إجمالي العائد السنوي للخدمات المقدمة من شركة موبينيل. وفى المقابل حصلت شركة موبينيل علي حيز ترددي مقداره 10 ميجا هرتز على مرحلتين في النطاق الترددي 2 جيجا هرتز لبث خدمات الجيل الثالث.

وقع الاتفاقية كل من د. طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصرى، رئيس مجلس إدارة الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، ود. عمرو بدوي الرئيس التنفيذي للجهاز الاتفاقية عن الجانب الحكومى، والمهندس نجيب ساويرس رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية للتليفون المحمول (موبينيل) بحضور د. أحمد نظيف رئيس الوزراء المصرى.

وكانت شركتا اتصالات مصر وفودافون قد حصلتا من قبل علي رخصة الجيل الثاني، والجيل الثالث مقابل 16 مليار و 700 مليون جنيه، و6 بالمائة من إجمالي العائد السنوي للخدمات. كما نصت علي أن نصيب خدمات الجيل الثالث من هذه الصفقة يبلغ 20 بالمائة من قيمة الرخصة، وهو نفس المبلغالذى ستدفعه موبينيل. و40 بالمائة من نسبة العائد السنوي البالغة نحو 6 بالمائة، وهى نسبة 2.4 بالمائة المتفق عليها مع فودافون مصر.

من جانبه رحب د. طارق كامل بتوقيع الاتفاقية، وقال إنها ستدعم انتشار خدمات الهاتف الجوال فى مصر، بعد أن وصل عدد المشتركين حاليا إلى نحو 27 مليون مشترك. وأضاف: "بذلك تصل مساهمة قطاع الاتصالات إلى 28 مليار ونصف مليار جنيه تم توريد بعضها للخزانة العامة للدولة خلال العامين الأخريين، وهي تمثل قيمة التراخيص الثلاثة للجيل الثالث، بالإضافة إلى طرح أسهم الشركة المصرية للاتصالات."

وأكد د. عمرو بدوى أن الترخيص الجديد يتيح لموبينيل استخدام تكنولوجيا الإيدج وغيرها من التقنيات، بما فى ذلك خدمات الاتصال المرئي، ورسائل الفيديو، وتحميل الملفات، ونقل المعلومات، وتصفح الانترنت بسرعات عالية، وخدمات التليفزيون المرئي، وخدمات تحديد المواقع بشرط الحصول علي الموافقات المطلوبة من الجهات المعنية لبعض هذه الخدمات.

وأشار المهندس نجيب ساويرس رئيس مجلس إدارة موبينيل إلى أن الشركة ستستخدم الترددات الجديدة لمواجهة النمو المتزايد فى أعداد المشتركين، وأنها لن تركز فى المقام الأول على خدمات الجيل الثالث باعتبارها غير ذات جدوى اقتصادية، ولا تتناسب مع السوق المصرى.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى